أخبار عاجلة
الرئيسية / مقالات / ذكرى الكرامة وعيد الام -المقدم المتقاعدة عطاف الشوبكي رئيسة قسم شؤون المرأة للمتقاعدات العسكريات مؤسسة المتقاعدين العسكريين

ذكرى الكرامة وعيد الام -المقدم المتقاعدة عطاف الشوبكي رئيسة قسم شؤون المرأة للمتقاعدات العسكريات مؤسسة المتقاعدين العسكريين

هرمنا – المقدم المتقاعده -عطاف الشوبكي – رئيس قسِم شؤون المرأة للمتقاعدات العسكريات / مؤسسة المتقاعدين العسكريّين

21 اذار يوم الكرامة ويَوم الأُم يوم ٢١ اذار يُعتبر علامةً فارِقة في تاريخِ قُواتنا البَواسل حيثُ دافعوا فيه جنودنا عن أرضِنا الطاهرة ، وبث الأمل في النّفوس وقهروا مَقولة إنّ الجَيش الإسرائيليّ قوةً وجيشًا عظيمًا لا يُقهَر ، فكما قالَ المغفور له الحُسين بن طَلال في واقِعة الكرامة كانت الأُسود تربِض في الجنبَات على اعتابِ السّفوح وفَوق القِمم في يدِها القليل من السّلاح والكَثير من العَزم وفي قلوبنا العميق من الإيمان بالله والوطَن، وتفجر زئير الأُسود في وجه المد الأسود، الله اكبر .

فالكرامة مَعزوفة وطنيّة يردّدها الأجيالُ جيلًا بعد جيل ، وتحكي الأُمهات الأردنيّات بطولات الكرامة لأبنائهنّ جيلًا بعد جيل . فالأم التي ربّت هذه الأجيال وزرَعت فيها معنى النّخوة والحمية والدّفاع عن ثرى الأردن ، هي التي انجبَت أبطال الكرامة ، فلكُل أمهات الأردن الفخر والاعتزاز بهنّ لأنهن أنجبنَ أسودًا سيبقى التاريخُ يحكي عنهم ويبقوا رسمًا موجودًا في سطور الكُتب وفي مُقدمة القصائد الشّعرية ، فهنيئًا لهذا الوطَن قائِدُه الذي هو جندٌ من جنود هذا الوطَن ولِشعبه ولجيشِه الباسِل ولأُمهات هذا الوطَن ، وسيبقى الأردنُّ السّد المَنيع والعصا التي لا تُكسر والجبَل الذي لا تهِزه الريح في وَجهِ من تسوّل له نفسَه المساس به ، حمى الله قائدنا ووطننا والفخرُ للأم الأردنيّة التي انجبت شُهداء الكرامة ولهم جنّات الخُلد.

عن khaleda

شاهد أيضاً

العاجزون عن تحمّل المسؤولية ..ولاء ريالات

هرمنا الاخباري – عمان بالتأكيد ؛ ليس كل شخص بقادر على تحمّل المسؤولية ، حتى …