أخبار عاجلة
Flower
الرئيسية / عالنار / مال واعمال / الضَّمان تنفذ يوماً توعويّاً ميدانيّاً لتعريف العَاملين وأصحاب العمل في قطاع المهن الميكانيكيّة بأهمية شمولهم بالضَّمان
تقدم

الضَّمان تنفذ يوماً توعويّاً ميدانيّاً لتعريف العَاملين وأصحاب العمل في قطاع المهن الميكانيكيّة بأهمية شمولهم بالضَّمان

نفّذت المُؤسَّسة العامة للضَّمان الاجتماعي بالتعاون والشَّراكة مع نقابة أصحاب المهن الميكانيكية يوماً ميدانياً توعويَّاً في جميع محافظات المملكة لتعريف العَاملين وأَصحاب العمل في هذا القطاع بأهمية الضمان وأهدافه ورسالته وما يقدمه لهم من حماية اجتماعية واقتصادية عند شمولهم بالضمان.
واشتمل اليوم التوعوي الميداني الذي نفذته كوادر من المركز الإعلامي وفروع ومديريات المؤسسة في كافة المحافظات على توزيع نشرة توعوية بعنوان (رسالة الضمان الى العاملين في المهن الميكانيكية) حيث التقوا العاملين في محال الميكانيك وأصحاب العمل وتم التحاور معهم حول حقوقهم ومدى أهمية انضوائهم تحت مظلة الضمان، كما تضمنت النشرة التوعوية شرحاً لأهمية الضمان وأهدافه وآليات الشمول به والمنافع المقدمة للمشتركين وشروط استحقاقها ورسائل توعوية لحثّهم على المبادرة بالتسجيل في الضمان، وبيّنت الفرق الميدانية لأصحاب العمل أنّ النظام المعدّل لنظام الشمول بتأمينات المؤسسة العامة للضمان الاجتماعي النافذ اعتباراً من 16/5/2019 لم يلزم أصحاب العمل العاملين في منشآتهم بتسجيل أنفسهم بالضمان كأصحاب عمل بأثر رجعي اعتباراً من تاريخ 1/1/2015 كما كان في النظام السابق، وإنما نص على شمولهم من تاريخ مبادرتهم بمراجعة المؤسسة وطلب الشمول أو من تاريخ محضر التفتيش الذي تجريه مؤسسة الضمان على منشآتهم، وحثّت المؤسسة جميع أصحاب العمل العاملين في منشآتهم على الاستفادة من هذه التعديلات التي هدفت الى تسهيل انضمامهم وشمولهم بمظلة الضمان التي تمثل مظلة حماية اجتماعية لهم ولأفراد أسرهم حيث يتم شمولهم بكافة التأمينات المطبقة حالياً وتشمل؛ الشيخوخة والعجز والوفاة وإصابات العمل والأمومة والتعطل عن العمل.
وقال المدير العام للمؤسسة العامة للضمان الاجتماعي الدكتور حازم رحاحلة إن تنفيذ أيام توعوية ميدانية يأتي في إطار حملات إعلامية مكثفة تطلقها المؤسسة وتهدف إلى التواصل مع العاملين وأصحاب العمل في مختلف القطاعات وفي كافة محافظات المملكة؛ لتعريفهم بأهمية الشمول بالضَّمان الاجتماعي، والحقوق والالتزامات والمزايا المترتبة بموجب القانون، والتحاور معهم والرّد على أسئلتهم واستفساراتهم حول قضايا الضَّمان المختلفة وتعريفهم بحقوقهم وبالمنافع التأمينية التي يقدمها الضمان عند استحقاقها كراتب تقاعد الشيخوخة وراتب التقاعد المبكر وراتب الاعتلال العجز الكلي والجزئي وراتب بدل التعطل عن العمل وتعويضات إصابات العمل وبدل إجازة الامومة وراتب الوفاة الطبيعية.
وأوضح الرحاحلة أن المؤسسة ستستمر في بذل جهود توعوية مكثفة لتعريف العاملين بحقهم بالضمان، ونشر ثقافة الضمان وترسيخها في المجتمع، ورفع مستوى وعي القوى العاملة وأصحاب العمل بقانون الضمان، إضافة إلى حثّ أفراد القوى العاملة للسؤال عن حقهم في الاشتراك بالضمان وتعريفهم بهذه الحقوق، لما لهذا من دور إيجابي في تعزيز مبدأ العدالة في الحقوق بين العاملين لدى كافة القطاعات الاقتصادية، وتمكينهم من الاستفادة من المنافع والمزايا التقاعدية والتأمينية التي أقرّها القانون، وعدم ضياع هذه الحقوق والمنافع نتيجة التهرب عن شمولهم بالضمان أو نقص معرفتهم بهذا التشريع، مضيفاً أن ذلك يأتي متزامناً مع إطلاق المؤسسة حزمة متطورة من الخدمات الإلكترونية للتسهيل على جمهورها والتميز في خدمتهم.
من جانبه أكّد الناطق الرسمي باسم المؤسسة مدير المركز الإعلامي موسى الصبيحي على أهمية التزام أَصحاب العَمل في قطاع المهن الميكانيكية بشمول العاملين لديهم بالضَّمان بأجورهم الحقيقية ومن تاريخ التحاقهم بالعمل لما يشكله من تمكين وحماية اجتماعية واقتصادية لهم، وذلك حفاظاً على حق العامل وحمايته من المخاطر الاجتماعية والاقتصادية مشيراً الى ان صاحب العمل في قطاع المهن الميكانيكية ملزم بالاشتراك عن نفسه أيضاً وذلك من تاريخ مبادرته بطلب الشمول او من تاريخ محضر التفتيش الذي تجريه مؤسسة الضمان شريطة ان يكون عاملاً في هذا المحل المرخص أو المسجل ضمن التشريعات النافذة، وان يكون قد أكمل سن السادسة عشرة على الأقل، وأن لا يكون قد أكمل سن الشيخوخة(60) للذكر و(55) للأنثى في حال الشمول بأحكام قانون الضمان لأول مرة، وأن لا يكون خاضعاً حالياً لأي من أنظمة التقاعد الإلزامية النافذة مثل تقاعد النقابات المهنية والتقاعد المدني والعسكري، وأن لا يكون حاصلاً على رواتب تقاعدية من مؤسسة الضمان الاجتماعي خاصة بالتقاعد المبكر واعتلال العجز الكلي الطبيعي الدائم أو راتب اعتلال العجز الجزئي الطبيعي الدائم، وأن لا يكون حاصلاً على تعويض الدفعة الواحدة وفقاً لأحكام المادة (70) من قانون الضمان ولم يعد مشمولاً بأحكام القانون بعد صرف هذا التعويض وقبل إكماله سن الشيخوخة.
ودعا الصبيحي كافة العاملين على أرض المملكة للتحقّق من شمولهم بمظلة الضمان الاجتماعي وبأجورهم الحقيقية لما في ذلك من حماية لهم آنية ومستقبلية، ولتمكينهم من الحصول على راتب تقاعد مناسب مستقبلاً لضمان توفير حياة كريمة لهم ولأفراد أسرهم، وأشار الى انه من حق العامل في قطاع المهن الميكانيكية الانضواء تحت مظلة الضمان سواءً أكان يعمل بأجر يومي أو شهري حيث تكون الاشتراكات المستحقة عن الشمول بنسبة 21.75% من الاجر الخاضع للضمان بحيث يتحمل صاحب العمل 14.25% ويتحمل العامل 7.5% من هذا الاجر، مبيناً أن عدد منشآت هذا القطاع المسجلة بالضَّمان لا يزيد على (3) آلاف منشاة فقط من أصل حوالي (100) ألف منشأة وبنسبة (3%) من المنشآت العاملة في هذا القطاع ، مضيفاً أن هناك (10)آلاف مشترك بالضّمان من أصل (150) ألف عامل وصاحب عمل يعملون في قطاع المهن الميكانيكيّة والتي تشمل محال كهرباء السيارات والميكانيك والتجليس والدهان ومشاحم السيارات والتكييف والتبريد ومحال اصلاح وتركيب عوادم السيارات ومحال قطع السيارات ومحال صيانة الدراجات النارية وإصلاح الإطارات ومحال زجاج السيارات والخراطة.
وأكّد الصبيحي أن العاملين وأصحاب العمل في القطاعين الصناعي والحرفي تنطوي أعمالهم وحرفهم على الكثير من المخاطر، وأن شمولهم بالتأمينات المختلفة ومنها تأمين إصابات العمل سيوفّر لهم الحماية منذ اليوم الأَوَّل لشمولهم بالضّمان ويمكّنهم بالتالي من الاستفادة من المنافع التي يوفرها هذا التأمين من عناية طبيّة وبدلات يوميّة وتعويضات ورواتب اعتلال إصابي في حال تعرّض أحدهم لإصابة عمل.
بدوره أكد نقيب أصحاب المهن الميكانيكية جميل أبو رحمة أن مشاركة النقابة في هذا اليوم التوعوي يأتي انطلاقاً من إدراك النقابة لأهمية الحماية الاجتماعية لهذه القطاع من المجتمع، وحرصها على نشر التوعية التأمينية لجميع العاملين في قطاع الميكانيك، وضرورة اشراكهم بالضمان الاجتماعي الذي يشكل الحماية الآنية والمستقبلية لهم ولأسرهم، ودعا مؤسسة الضمان إلى الاستمرار في مثل هذه الحملات التوعوية مؤكداً استعداد النقابة للتعاون وفتح مكاتبها للتنسيق المتبادل مع الضمان.
يذكر أن المؤسسة أتاحت العديد من قنوات الاتصال والتواصل مع المؤسسة لمن يرغب بالتحقق من فترات اشتراكه والراتب المشترك بموجبه بالضمان وذلك من خلال زاوية الخدمات الإلكترونية على موقع المؤسسة الإلكتروني، أو تطبيق المؤسسة على الهواتف الذكية باسم (الضمان الاجتماعي الأردني)، أو الاتصال بمركز الاتصال الوطني من أي هاتف أرضي أو خلوي على الرقم (5008080/06)، أو من خلال بريد المؤسسة الالكتروني ([email protected])، أو صفحة المؤسسة على الفيس بوك، أو مراجعة موظفي خدمة الجمهور في فروع ومكاتب المؤسسة المنتشرة في جميع محافظات المملكة، أو من خلال صناديق الشكاوى والاقتراحات المتوفرة في كافة فروع ومديريات ومكاتب المؤسسة.

عن haremna

شاهد أيضاً

طوارئ الكندي خدمة طبية متكاملة

هرمنا – يوفر قسم الطوارئ في مستشفى الكندي خدمات رعاية عالية الجودة للحالات الحرجة والعاجلة …