أخبار عاجلة
الرئيسية / مقالات / قاضي ابهر المراجعين بانجازة القاضي الدكتور محمد ياسين الشمايله

قاضي ابهر المراجعين بانجازة القاضي الدكتور محمد ياسين الشمايله

هرمنا – خالده الختاتنه – نقف مبهورين بزمن العجائب عندما نرى مسؤولا” مختلفا” بكل صفاته بكل شيء فلا يشبه احدا” وهذا رايي الشخصي وبالتاكيد راي كل مواطن دخل محكمة التركات الموجوده بالمدينة الرياضية مقابل صرح الشهيد ، رئيس محكمة التركات ( الدكتور القاضي محمد ياسين الشمايله ) اي قاضي انت اي ملاك هابطا” من السماء انت …

اقسم بالله العظيم قسما” احاسب عليه يوم الموقف العظيم لم ارى بحياتي قاضيا” متميزا” بكل شي كل شيء يتعامل مع المواطنين باسلوب فاق الوصف بالوصف بهدوء غير مسبوق بلطف تجاوز كل الكلمات لم اراه غاضبا” للحظه مع استمرار مراجعتي للمحكمة انا والكثير يتعامل مع المواطنين باسلوب مهذب ويكفينا نحن السيدات ان نسمع كلمة يا خيتي ياالله كم هي مريحة هذه الكلمة ياالله كم هي تدخل اعماق القلب لتستقر بالنبض وبحنايا الفؤاد لتصعد للعقل بين الذهول والمعقول واللامعقول فهي الصدمة مابين نصدق ام نكذب سمعنا وعيوننا عما نرى ونسمع ..انت ايها القاضي الكبير الكبير بقدرك ومكانتك وسمو اخلاقك بل بكل صفاتك تملك من الجمال جمالا فاق وصفك كامل الاوصاف على راي اجدادنا ..

هنيئا” لكل الشعب الاردني واهنيء الشعب الاردني بمسؤول قاضي استحق وبكل جدارة المنصب بل وبرايء الشخصي والمتواضع يستحق ان يكون وزير للعدل ورئيسا” للوزراء يوما” واتمنى ان يكون قريب فهكذا هم رجالات الوطن المخلصين وكل الاخلاص كل الاخلاص ..

اقسم بالله العظيم وانا مسؤولة عن كل كلمة اقول دخلنا المحكمة لانهاء معاملة لاخي المتوفي رحمة الله ولا سابق معرفه به ولا واسطه ولا محسوبية ولا يعرفنا ولا نعرفه فقد اصبحنا فعليا” بزمن اختلف عن كل الازمنه بزمن ماعاد كالسابق بكل مافيه عندما نرى مسؤولا ينجز بوقت قياسي كل ما لدية وكل من يدخل مكتبه يخرج راضيا” كل الرضا متفائلا” رغم صعوبة مشكلته ربما ..

يجلس ويتحدث مع المواطن بكل اريحيه بكل تواضع واي تواضع يتحدث ليقنعك ويفيدك ويسهل عليك يارب من اين اتى هذا القاضي اللامثيل له حقيقتا” ..

دخلنا لنكمل معاملتنا تحدث الينا اهلا خيتي ماذا تريدين اول ماسمعت كلمة خيتي باسلوب راقي لطيف نظرت حولي اين انا من الصدمة نظرت للقارمة المكتوبة على مكتبه لاقرا اسمه الدكتور القاضي محمد ياسين الشمايله اسما” حمل كل الصفات واسم على مسمى انبهرت بل صعقت امعقول ما اسمع وارى …

مازاد من صدمتي ان رايته يتعامل مع الجميع بنفس الاسلوب ..الموقف الاكثر غرابة وصدمة ان رايته بعد ان انهى كل معاملات المراجعين الذين دخلو مكتبه وعندما ذهب الموظف من الكاونتر ليكمل معاملات بمكتب اخر ولكي لا يعطل على المواطنين معاملاتهم واخذ وقت من وقتهم قام من مكتبه وذهب للكاونتر وجلس يسجل المعلومات ويتابعها ايضا للمواطنين لحين عودة الموظف يا الله كم الجميع دعو له من كل قلوبهم ياالله كما انا دعيت له من قلبي كم انت انسان ياصاحب اكبر قلب رايته ويا صاحب اجمل ابتسامه وصوت وحضور …

هنيئا” لنا الشعب الاردني العظيم باعظم قاضي مسؤول ببلدنا من القلب كل الشكر لك من القلب النابض بحب الوطن نشكر بالبداية والنهاية سيدنا جلالة الملك عبد الله الثاني بن الحسين المعظم لاختيار اعظم قاضي بالدنيا وليس بالاردن …

اليوم عدت للمحكمة ايضا لاجده على الكاونتر ايضا يتابع وينجز معاملات المراجعين بعد ان انهى معاملات المراجعين من مكتبه ..

نهنيء ونشكر والده ووالدته على فعلا” معرفة تربيتة ..

نشكر عشيرته التي نفتخر بها على ابن العشيرة نشكر الكرك التي دائما” وابدا” رجالها نشاما كبار عظماء سطروا ويسطرون اعظم المواقف والبطولات ..مقولتي التي ارددها دائما وكل ايمان بكل كلمة اقول اصغرنا اسد واكبرنا يهز الارض …

ونحن كذلك دائما” …

شكرا من القلب لاعظم قاضي رايته وربما لن اراه بعدها فما جمعني به معامله بالعمر ولكن كلمة حق والله يشكر من يشكر الناس …

عن khaleda

شاهد أيضاً

الشعب الفلسطيني يقارع الصهاينة وحيدا.. شفيق عبيدات

هرمنا الاخباري – عمان ليست مجزرة مدينة جنيين ومخيمها ارتكبتها قوات الاحتلال الصهيوني قبل يومين …