أخبار عاجلة
الرئيسية / سلايد شو / الفلكي الأردني مجاهد يتحدث عن القمر الدامي وصلاة الكسوف

الفلكي الأردني مجاهد يتحدث عن القمر الدامي وصلاة الكسوف

هرمنا – قال الفلكي عماد مجاهد إنه لا حاجة لصلاة الخسوف اليوم الأربعاء لأن القمر لا يشاهد في سماء المملكة والعالم العربي. وسيتعين على الذين سيفوتهم المشهد، الأربعاء، الانتظار حتى عام 2033 لمشاهدة “قمر الدم” المقبل.   ولا تشكل هذه الظاهرة أي خطر على البصر، على عكس كسوف الشمس.   وقال أمين علم الفلك في مرصد سيدني، أندرو جاكوبس، أن مشاهدة الظاهرة لن تكون متاحة في “أوروبا وأفريقيا والشرق الأوسط”.   واضاف، أن “الاهتمام كبير” بالمشاركة في نشاط مراقبة الظاهرة الذي يستضيفه المرصد متوقعا “ليلة صافية”.   وتتجه أنظار عشاق الظواهر الفلكية، مساء الأربعاء، لمشاهدة الخسوف الكلي للقمر وهو الأول من نوعه منذ عامين، والذي يتزامن هذه المرة مع ظاهرة “قمر الدم العملاق” ذي اللون المائل إلى الأحمر.   وسيكون هذا الخسوف مختلفا لأنه يتزامن مع “القمر العملاق” التي يبدو فيها البدر أكبر نسبيا من المتوسط لأنه سيكون قريبا جدا من الأرض، وتحديدا على بعد 358 ألف كيلومتر.   ويبدو القمر عند حصول ذلك أكثر سطوعا بنسبة 30 في المئة وأكبر بنسبة 14 في المئة، مما يكون لدى وجوده في أبعد نقطة له.   وفي حين سيكون القمر “الدم” مرئيا، الأربعاء، عبر المحيط الهادئ، بالإضافة إلى النصف الغربي من أميركا الشمالية وأميركا الجنوبية وشرق آسيا، لن يكون بالإمكان مشاهدته في أوروبا وأفريقيا وغرب آسيا.   وسيستمر الخسوف الكلي لمدة 15 دقيقة حيث تمر الأرض مباشرة بين القمر والشمس، لكن العرض بأكمله سيستمر خمس ساعات، حيث يغطي ظل الأرض القمر تدريجيا ثم يبدأ في الانحسار.   ويُرتقب أن تحصل الظاهرة بين الساعة 11:11 والساعة 11:25 بتوقيت غرينتش، أي ليلا في سيدني وقبل الفجر في لوس أنجلوس، عندما يكون القمر في ظل الأرض.   وسيصبح لون القمر في هذا الوقت أغمق ويتحول إلى أحمر، على نحو مشابه لما يكون عليه في وقت شروق الشمس أو غروبها.

عن haremna

شاهد أيضاً

وفيات الخميس 20-1-2022

هرمنا – انتقل الى رحمة الله تعالى اليوم الخميس 20 كانون الثاني 2022 : نعيمة …