أخبار عاجلة
الرئيسية / سلايد شو / فرسان الكلمه في ضيافه فرسان الحق .. المحامي الدولي فيصل الخزاعي الفريحات

فرسان الكلمه في ضيافه فرسان الحق .. المحامي الدولي فيصل الخزاعي الفريحات

هرمنا – فرسان الكلمه من رؤساء تحرير وصحفيين في ضيافه دائرة المخابرات العامة بدعوة كريمة من رأس الهرم بها اللواء أحمد حسني حاتوقي ، دعوة كريمة غير مبرمجه مسبقا .
سبعة من فرسان الكلمة الذين نفتخر بقلمهم وانتمائهم لتراب هذا الوطن الغالي كانوا بضيافة هذا الصرح الأمني الوطني الشامخ الذي نعتز به ونعتز بكل منتسبيه من نشامى ونشميات هذا الوطن ، أقولها بصريح العبارة كانوا بضيافة هذا الصرح الشامخ الذي كان على رأس مستقبليهم اللواء المخضرم ( أبو ساره ) الجندي المنتمي منذ أكثر من خمسة وثلاثين عاماً لهذا الصرح الأمني الشامخ والذي عمل ويعمل بمهنية عاليه وتدرج في عمله إلى أن أصبح الآن على رأس الهرم يقوده احتراف ومهنية عالية .
اللقاء المبارك ولمدة أربع ساعات بحضور قيادات الصف الأول من نشامى ونشميات فرسان الحق حمل الكثير من الدلالات الهامه في هذه المرحلة ، وأهمها انفتاح هذا الصرح أعلاميا على الإعلام بكافة تسمياته ، لقاء تم به النقاش بكافة القضايا التي تهم الوطن والمواطن بشفافية وصدق ، فرسان الكلمة الذين حضروا هذا اللقاء المبارك تحدثوا بصدق وإخلاص عن نبض الشارع ، عن الأوضاع السياسية والأقتصادية والإجتماعية والإعلامية والنقابية وعن الأحزاب وحتى عن المخدرات وسبل مواجهتها وعن الفساد والمحسوبية وعن الإستثمار ومعوقاته وكذلك عن الأسقاط بالبرشوتات على المناصب .
هذا الأنفتاح وسياسية الباب المفتوح بين هذا الصرح الأمني الشامخ وبين مكونات المجتمع الأردني والذي أتمنى أن يلحقه لقاءات أخرى مع مختلف مكونات المجتمع الأردني وممثلين عن النقابات المهنية والأحزاب السياسية يعزز الثقة لدى المواطن الأردني ، الثقة بينه وبين كل مؤسسات الدولة الأردنية وعلى رأسها مؤسسة العرش آلتي نعتز ونفتخر بها.
اللواء المخضرم أحمد حسني حاتوقي الذي يعمل بمهنية عاليه على قيادة هذا الصرح الأمني الشامخ كما ترشح لي ممن حضروا هذا اللقاء المبارك شخص الحالة الأردنية بكل مهنية وأحتراف وإنه ملم بأدق التفاصيل عما يجري في هذا الوطن الغالي ، وكان يدون المداخلات والملاحظات الصادرة من فرسان الكلمة ، ويجيب هو شخصياً أو يترك الحديث للمختصين من النشامى والنشميات من فرسان الحق للرد على أسئلة ومداخلات فرسان الكلمة ، تحدث ( الباشا ) أيضاً عن اللجنة الملكية وعن نتائج إجتماعاتها خلال التسعين يوماً ، تحدث عن الأصلاحات السياسية وعن الديمقراطية وعن النقابات المهنية وعن الأحزاب السياسية وعن منظمات المجتمع المدني ، تحدث ( الباشا ) عن الهوية الوطنية الجامعة لكل مكونات المجتمع الأردني ، تحدث عن هذا الصرح الأمني الوطني الشامخ عن دائرة المخابرات العامة وأنها جزءاً من التغيرات والأصلاحات السياسية وعن الأنفتاح وسياسية الباب المفتوح ، تحدث ( الباشا ) أبو ساره عن المهنية العالية والعمل الإستخباري المتقدم والمتطور في عمل هذا الصرح الأمني الوطني الشامخ على الصعيد الداخلي أو الخارجي .
فرسان الحق من نشامى ونشميات حماكم الله وسدد على طريق الخير خطاكم .

المحامي الدولي فيصل الخزاعي الفريحات

عن haremna

شاهد أيضاً

المومني: مسرب الباص السريع ليس للأرجيلة

هرمنا – وجه ‏رئيس بلدية الزرقاء الكبرى‏ عماد المومني ، الاثنين ، رسالة توعوية لاهالي …