أخبار عاجلة
الرئيسية / مقالات / رحلتي للكرك – نضال المجالي

رحلتي للكرك – نضال المجالي

هرمنا – نضال المجاليفي رحلتي للكرك الحبيبة ..تدفقت مشاعر حب وحنين لارض النشاما والنشميات ارض الاباء والاجداد …

دخلت الكرك لتكون امامي بالطليعة قلعتها الشامخة بشموخ اهلنا بالكرك فكانت بداية جولتنا بمتحف البلدية ليكون باستقبالنا الدكتور راكز الحباشنه مدير المتحف لياخذنا بجولة لامست الفؤاد والعقل معا” بكلمات نطق بها ليحدثنا عن ماضي وحاضر جميل وليصحبنا بجولة لبيت الباشا دليوان المجالي ومن لا يعرفة قامة وطنية كركية نفتخر بها فكان له لمسات مازالت عالقة بواقعنا ولنكمل الرحلة لقلعة الكرك الشامخة والتي شهدت عبر السنين معارك وفتحها البطل صلاح الدين الايوبي لتكون الحصن المنيع وما زالت لكرك التاريخ والمجد والبطولات ولتستمر للان فقد شهدت معركة مابين ابطالنا نشاما الوطن مع ارهابيين وعطرت سماءها رائحة الشهادة لمجموعة من شهداءنا عبقت رائحة دماءهم الزكية لتفوح منعشة تصاعدت لتصل عنان السماء ولتكن ذكراهم خالدة بقلوبنا للابد فكانت الشهادة لاسد القلعة سائد المعايطة ولرفاقه ولابناء الكرك فكم انتم عظماء وكم نفتخر بكم حينما تلبون نداء الواجب لاجل الكرك والوطن ولاجلنا الروح هنا ترخص ….

من قلعة الصمود الكرك وقفنا ننظر لجبال الكرك التي تشابكت بتراب ارض فلسطين الحبيبة تعانق بعضها البعض ليكون صوت البلابل انشودة الوطن الاردن وفلسطين حاضر ومستقبلا” فهم توئمان …

ترى جبال فلسطين وترى نبع عين ساره التي وقفت عليه ستنا ساره زوجة ابراهيم الخليل عليه السلام فكيف لا والمكان جنة الله عالارض بجماله وعذوبة ماءة …

لترى مقام النبي نوح عليه السلام ولترى ذاك المجسم الكبير شامخا” فوق احد جبال الكرك كالسفينه ليطلق عليه وعبر السنين سفينة نوح المتحجرة فكم المنظر جميل وكم عظمة الخالق فيما خلق وابدع وصور ….

الكرك ولادة الرجال فنذكر شهداءنا من ابناء الكرك ومنهم شهيد العالم الطيار معاذ فكم كنت صلبا” عظيما” جبارا” لم تهزك ولم تخضع ولم ترمش لك عين وانت ترى الموت بعيون نظرت للسماء براس مرفوع طلب الشهاده ونالها باذن الله ليكون شهيد العالم فكم نفتخر بك لتكون الكرك محط انظار كل العالم رفعت راسنا بك عاليا” ….

واعود الى قلعة الكرك والتي دائما احن اليها ولا اكتفي ابدا من رؤيتها …

فهي الام الحنون دائما كانت وما تزال الحضن الدافيءالتي تحتضن ابناءها من رجالات الوطن دائما وابدا وعلى مر السنين …

ها هي الكرك …جوهرة الصحراء …فالتاريخ يشهد للكرك برجالها بمعركة اللطرون وباب الواد ..فالكرك عبر مر العصور شهدت ارضها معركة مؤتة ومازال يسمع صهيل الخيل وضربات السيوف مازالت خيالات المعركة الخالدة ليومنا هذا وهنالك بارض المزار مقامات من سطرو اجمل التضحيات ومنهم مقام جعفر الطيار …

لنعود ونلتف حول الكرك فلا ننسا على ارضها البوتاس ولا ننسا منطقة اللجون الغنية بالصخر الزيتي وكيف ننسا ايضا غور الصافي والمزرعة والبحر الميت اخفض بقعة على الارض نلف هنا وهناك لنرى بكل ركن بالكرك شيئا” مميزا ومختلفا” ارضها سماءها اهلها…

كم الكرك رائعة وجميلة …

نفتخر دائما” باننا كركية نلبس المدرقة ونتحدث اللهجة الكركية فهل نسينا الجميد الكركي الذي وصل لبقاع الارض فكم انت لذيد جميدنا الكركي………

الكرك نباهي بك الدنيا ….

عن khaleda

شاهد أيضاً

برنامج ، الاستفاد من المتغير … د حازم قشوع

هرمنا – فبعد قراءة المشهد الموضوعي وبناء منظور عمل يستفيد من المتغيرات الناشئه من المهم …