أخبار عاجلة
الرئيسية / مقالات / منظومتنا الصحية الى اين ؟

منظومتنا الصحية الى اين ؟

هرمنا – د. عصام الغزاوي.

كطبيب اتفهم ان يكون هناك اخطاء طبية في التشخيص وكلنا نعلم أنه لا يوجد طبيب مثالي تماما، فكل الأطباء عرضة لارتكاب الأخطاء الطبية، لكني لا اجد اي مسوغ لخذلان الاطباء للطفلة لين ابو حطب وعدم فك شيفرة ألامها وأنينها، وتشخيص حالتها، رغم انهمار الدمع من عينيها البريئة، وبكائها لساعات في ردهات مستشفى البشير من شدة الالم الى ان انفجرت الزائدة الدودية في احشائها وتسببت بوفاتها، هذه الوفاة الثانية بخطأ طبي هذا الاسبوع بعد وفاة الشابة رنين ابو مسامح اثناء اجراء عملية تنظيفات لإخراج جنين متوفى في مستشفى خاص، نحن نؤمن ان الحياة والموت بيد الله لكن مثل هذه القضايا يجب ان لا تمر مرور الكرام، فأرواح الاردنيين ليست رخيصة وهاتين الوفاتين اضافة لوفيات انقطاع الاكسجين في احد المستشفيات نتيجة الاهمال يجب ان تدق ناقوس الخطر حول تردي المنظومة الصحية التي كنا نفاخر بها الامم يوما ما، لسنا معنيين بنتائج لجان التحقيق، كل ما نريده هو اجراءات ملموسة لانقاذ القطاع الصحي من الانهيار، وكما قال والد الطفلة المرحومة لين “ابنتي قد تكون اليوم في مكان افضل، لكن خوفي على ابناء الوطن جميعا”، من الطبيعي أن يسكننا بعض ألم وخوف من المرض، لكن تبقى غصة في الحلق ان يسكننا الم وخوف اكثر من اطبائنا ومستشفياتنا، فلا القطاع الحكومي يضمن لنا عدم الاهمال والتقصير، ولا القطاع الخاص يجعلنا في مأمن من الاستغلال والابتزاز، والى أن يتغير الحال نحو الافضل لا نملك الا أن نسأل الله تعالى السلامة.

عن haremna

شاهد أيضاً

الحقيقة الدامغة (البادية الاردنية هي المخزون الذهبي لإنسان هذا الحمى العربي الهاشمي) .

هرمنا – المستشار الاعلامي / جميل سامي القاضي منذ استشهاد بطل مؤتة وفارسها جعفر بن …